الأربعاء، 5 يوليو 2017

تعبئة النماذج الوظيفية



تعرف على أهمية تعبئة النماذج الوظيفية وأنواعها، وماهي مميزات الرسالة الوظيفية وطريقة تنظيمها.
ملاحظة: يوجد أيضاً في الفيديو خطاب لطلب وظيفة مختصر والوثائق المطلوبة عند التقديم

طريقة كتابة خطاب طلب وظيفة (مثال توظيف بالجامعة): 
1-على اليمين في أعلى الصفحة يتم كتابة وعلى اليسار التاريخ بالهجري والميلادي:


المملكة العربية السعودية                                                                                            التاريخ: 8 شوال 1437هـ
وزارة التعليم                                                                                                           الموافق 13 يوليو 2016 م
جامعة (اسم الجامعة)
2-البسملة: بسم الله الرحمن الرحيم
3-العنوان: طلب توظيف
4-المرسل إليه (يُكتب الاسم بالكامل وإذا كنت لا تعرف اسم الشخص المسؤول فاكتب "إلى من يهمه الأمر")
إلى سعادة مدير الجامعة د. (الاسم بالكامل)                                                                حفظه الله 

5-التحية: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
6-محتوى الخطاب:
أفيدكم بأنني المدعو (الاسم بالكامل) برقم الهوية.............. أرغب بالتقدم للوظيفة المطروحة من قبلكم وهي وظيفة (كاتب مثلاُ) المعلن عنها في مختلف الاعلانات الوظيفية، علماً بأنني حاصل على بكالوريوس في ............ بتقدير ............. (يُكتب التقدير ومراتب الشرف إن وجد)، إضافة إلى مهاراتي (مثلاً: الادارية وإجادة الحاسب الآلي)، وأطمح لصقل مهاراتي في صرحكم العلمي العريق.

7-الخاتمة:
هذا وآمل منكم قبول طلب توظيفيي لديكم.
تقبلوا تحياتي وبالغ شكري وفقكم الله،،،  
                                                                                                                  8-مقدم الطلب
                                                                                                                   الاسم
                                                                                                                   رقم الجوال أو المعاملة ثم التوقيع



9-يمكنك كتابة خطابك وفق ماتراه مناسباً لك ولكن تذكرمراجعة خطابك نحوياً وإملائياً وكذلك علامات الترقيم فذلك مهم جداً، وعند التقديم في وظيفة حكومية راجع اللوائح والأنظمة المدنية لمعرفة البدلات والإجازات وحقوقك.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق